الجمعية تناشد السلطات سرعة التحرك ضد شحنة فاسدة من الدجاج
الخميس, 14 مارس 2013 00:00

شعار الجمعية ناشدت الجمعية السلطات الموريتانية سرعة التحرك لمصادرة شحنة فاسدة من لحوم الدجاج تم توريدها مؤخرا إلى البلاد وذلك بالعمل على احتجازها واتلافها قبل أن توزع في الاسواق الموريتانية.

وطالبت الجمعية في بيان لها بفتح تحقيق عاجل حول ظروف وملابسات دخول هذه الشحنة وملاحقة المتورطين في هذا العمل الاجرامي الخطير. وقامت الجمعية برفع رسالة بهذا الخصوص إلى وزير التجارة والصناعة والصناعة التقليدية

 

وأعربت الجمعية في بيانها أنها لن تألوا جهدا في متابعة مثل هذا النوع من الحالات والضرب على أيدي المتلاعبين بحقوق وصحة المستهلك الموريتاني وفيما يلي نص البيان :

 

بيان لقد توصلت الجمعية بمعلومات عن دخول شحنة فاسدة من لحوم الدجاج وذلك عبر منفذ روصو الحدودي وذلك بعد ما مورست ضغوط من أجل الافراج عنها رغم تصريح السلطات البيطرية بعدم صلاحيتها .

 

ونظرا لما يمثله هذا الاجراء من تلاعب بصحة المواطنين واستهتار بالإجراءات المنظمة لتوريد مثل هذه السلع فإن الجمعية تسجل ما يلي : 1-مناشدتها السلطات سرعة التدخل واحتجاز الشحنة المذكورة ومصادرتها قبل توزيعها في الاسواق الموريتانية 2- فتح تحقيق عاجل في ظروف توريد هذه الشحنة وملابسات السماح لها بالعبور رغم عدم صلاحيتها وتقديم المتورطين في هذه الجريمة إلى العدالة . مع أن هذه ليست المرة الأولى –حسب مصادر الجمعية –التي تم فيها توريد شحنات فاسدة من هذا المعبر فقد شهد العام الماضي توريد شحنة من القمح الفاسد على أنها أعلاف حيوانية. 3-وضع ضوابط قانونية للحيلولة دون تكرار مثل هذه الحوادث المؤسفة التي يكون المتضرر الأول فيها هو سمعة الدولة وصحة المواطن الذي لن يثق في المستقبل في التدابير المعلن عنها على مستوى حمايته والارتقاء بصحته. 4-تجدد الجمعية طرح مطلبها سرعة المصادقة على إطار قانوني شامل لحماية المستهلك الموريتاني على غرار المعمول به في بلدان مجاورة عديدة .

 

5-تؤكد الجمعية على أهمية اشراك ممثلين عن جمعيات حماية المستهلك في لجان الكشف عن السلع المستوردة في المنافذ الحدودية من أجل المزيد من تدابير الحيطة ومنعا لأي نوع من احتكار القرار في مثل هذه الحالات الخاصة لدى أي طرف معين أو جهة سيادية مهما كانت.

 

6-تؤكد الجمعية أنها لن تألوا جهدا في الكشف عن مصير الشحنة المذكور ومتابعتها حتى يتم اتخاذ الاجراءات القانونية المطلوبة بشأنها بما في ذلك مصادرتها وإتلافها أو إعادة التأكد من مدى صلاحيتها ونشر نتائج التي سيتم التوصل إليها بهذا الشأن. وبهذه المناسبة تهيب الجمعية بكل المستهلكين ضرورة التزام الحيطة والحذر عند شراء مثل هذه السلع الاستهلاكية والتأكد من صلاحيتها وخضوعها لظروف السلامة المطلوبة في كل مراحل انتاجها بما في ذلك التصنيع أو التخزين والتوزيع والعرض الامين العام .الخليل ولد خيري