الجمعية تدعو للجنة وطنية عليا للنظافة
الأحد, 02 يوليو 2017 14:02

altمع تفاقم مشكل الأوساخ في نواكشوط وبدء موسم الأمطار دعت الجمعية الموريتانية لحماية المستهلك وسلامة البيئة إلى إنشاء لجنة أو وكالة عليا للنظافة بمشاركة القطاعات المعنية وتحت إشراف وزارتي البيئة والداخلية أو خل المشكل من خلال إعادة ملف النظافة إلى البلديات مع تزويدها بكل التجهيزات والموارد المالية الضرورية.

وأوضح الامين العام المساعد للجمعية محمدن ولد أجدود في برنامج المشهد على قناة المرابطون أن ملف النظافة لا ينبغي أن يكون خدمة تجارية بل هو خدمة عمومية لما يحتاج إليه من موارد وكفاءات وهو مصدر لتشغيل الشباب وبالتالي تقليص البطاقة فضلا عن الموارد التي تدرها خدمات تدوير النفايات والصناعات التحويلية الناتجة عنها.

وحمل الامين العام شركات النظافة مسؤولية فشلها في أداء مهامها ولا أدل على ذلك من إطلاق السلطات قبل أيام قليلة حملة للنظافة بمساعدة الجيش وفي ظل الحديت عن الاستياء من تردي خدمات النظافة في نواكشوط مع حلول موسم الامطار.